أمريكا.. أندية ومنظمات طلابية تتضامن مع فلسطين

أضافت عدة منظمات وأندية طلابية في كلية القانون بجامعة بيركلي في ولاية كاليفورنيا الأميركية، بندًا في نظامها الداخلي يعتبر إسرائيل دولة فصل عنصري، ويناهض الاستعمار والعنصرية والاستيطان في الأراضي الفلسطينية المحتلة.

وقف التواطؤ مع “إسرائيل”

ويطالب البند الجامعة بسحب استثماراتها وقطع علاقتها الأكاديمية مع دولة الاحتلال، ووقف التعامل مع المؤسسات والشركات المتواطئة في احتلال فلسطين.

وعرف من بين المنظمات الجامعية التي أضافت البند لأنظمتها الداخلية: جمعية الطلاب المسلمين في بيركلي، رابطة طلاب القانون من الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، رابطة الطلاب الملونين، رابطة طلاب القانون الأميركيين من آسيا والمحيط الهادئ، تجمع الطلاب التقدميين، جمعية مشروع الدفاع عن المجتمع، منظمة طالبات القانون في جامعة بيركلي وجمعية طلاب القانون من أصل إفريقي.

طلاب من أجل العدالة

وتبنت منظمة “طلاب من أجل العدالة في فلسطين” في كلية القانون بجامعة بيركلي حملة التواصل مع المنظمات الطلابية لإقناعها بإضافة البند، ضمن توجه لتحويل تضامن المنظمات الطلابية مع الحق الفلسطيني الى قرار استراتيجي تنص عليه أنظمتها الداخلية ودساتيرها من منطلق تأييدها للعدالة الاجتماعية داخل وخارج الولايات المتحدة.
يشار أن كلية الحقوق في جامعة بيركلي كاليفورنيا تأسست عام 1894 وهي من أهم عشر كليات حقوق أميركية وأعرقها، وهي واحدة من 14 كلية في الجامعة.

مظاهرة أمريكية

نظم أنصار الحق الفلسطيني تظاهرة في مدينة سانت بول بولاية مينيسوتا الأمريكية، للمطالبة بسحب استثمارات متقاعدي الولاية من شركات إسرائيلية متورطة ومتواطئة مع الاحتلال.

وتجمع المتظاهرون أمام مقر حاكم الولاية تيم فالز لمطالبة مجلس الولاية للاستثمار ببيع أسهمه في الشركات الإسرائيلية، وذلك خلال اجتماع الهيئة التنفيذية المكلفة باستثمار أموال دافعي الضرائب في الشركات العامة ومعظمها معاشات تقاعدية حكومية.

وشارك في التظاهرة التي قادتها لجنة مناهضة الحرب في الولاية، ممثلين عنهم في اجتماع الهيئة التنفيذية، وقدموا مداخلات حول ممتلكات مينيسوتا في مجموعة متنوعة من الشركات الإسرائيلية، وأبرزها شركة “ايلبيت” الإسرائيلية لتصنيع الطائرات بدون طيار وأنظمة المراقبة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى