بصدد القراءة
“عودوا إلى مصر”.. لماذا يهرول السيسي خلف اليهود والإنجيليين؟

“عودوا إلى مصر”.. لماذا يهرول السيسي خلف اليهود والإنجيليين؟

“عندما تحدث أحد أعضاء الوفد الرفيع عن المقبرة اليهودية في البساتين، قال الرئيس (السيسي) إنه سيتم تنظيف وتنظيم المكان على الفور وسيقوم بترميمه، وبعد أن طفت المسألة، قال أحد أعضاء الوفد إنهم سيجمعون الأموال، فرد الرئيس السيسي: لا، نحن سندفع التكاليف، إنها مسؤوليتنا”.

لم تمر أيام قليلة بعد وعد الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي هذا، حتى بدأت السلطات المصرية في القاهرة بإخلاء آلاف الأطنان من القمامة من المقبرة اليهودية في البساتين بعد سنوات من الإهمال، وهي مقبرة يعود تاريخها إلى القرن التاسع ويُعتقد أنها ثاني أقدم مقبرة يهودية في العالم.

هذا التطور غير المسبوق جاء بعد أيام قليلة من لقاء السيسي في القاهرة مع الوفد الذي تألَّف من أعضاء اللجنة الأمريكية التي دعمت منح الرئيس المصري الراحل أنور السادات ميدالية الكونغرس الذهبية بعد وفاته، وسافر أعضاء اللجنة إلى مصر لدعوة السيسي للاحتفالية التي ستشهد منح زوجة السادات، جيهان السادات، الميدالية في الخريف المقبل.

شاهد التعليقات(0)

اترك ردا

لن يتم الكشف عن عنوان بريدك الإلكتروني

جميع الحقوق محفوظة ©2021